أعلن مركز الشهاب للحقوق والحريات، اليوم الخميس، عن وفاة المعتقل بسجون الانقلاب عبدالقادر العجمي، بسبب الإهمال الطبي المتعمد.


وقال المركز -عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك- أن الشهيد عبدالقادر محمد ربيع العجمي، معلم لغة إنجليزية بمدينة الزرقا بمحافظة دمياط، منع عنه سجن جمصة علاج السكر عمدا حتى وافته المنية.


وأدان المركز الإهمال الطبي بحق المواطن، وحمل وزارة الداخلية التابعة لسلطات الانقلاب، مسئولية الوفاة، وطالب بالإفراج عن جميع المعتقلين تلافيا لمخاطر وباء كورونا.