تصدر وسم أنا_عاوز_أحافظ_عالبنات المأخوذ من كلمات الرئيس الشهيد محمد مرسي، منصات التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية.


جاء ذلك على خلفية حادثة ذبح طالبة أمام جامعة المنصورة، في غياب كامل للأمن.


ولقيت الطالبة مصرعها بعد أن قام زميل لها بطعنها عدة طعنات في جسدها ثم نحرها من رقبتها في وسط الشارع ظهرا وأمام بوابات الجامعة.


وهاجم العديد من المغردين نظام عبد الفتاح السيسي الذي فرغ الداخلية لملاحقة معارضي الانقلاب تاركة مهمتها الأساسية في حفظ أمن الوطن والمواطنين.