دعا مستشار الأمن القومي الإسرائيلي إيال حولتا الدول الغربية إلى عدم الضغط على رئيس الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي لإطلاق الحريات ووقف آلة القمع التي يطلقها على الشعب المصري.


وقال مستشار الأمن القومي الإسرائيلي إنّ إسرائيل تتفهم السياسات التي يتبناها نظام السيسي على الصعيد الداخلي تحديداً بعد "محاولة جماعة الإخوان المسلمين السيطرة على مصر"- بحسب زعمه.


ونقل موقع "واللاه" عن حولتا قوله، في أثناء إلقائه محاضرة في جامعة تل أبيب اليوم الخميس: "نحن في إسرائيل نتفهم ذلك (سياسات السيسي الداخلية)، لكن من الصعب تفسير ذلك في الغرب"، مشيراً إلى أنّ الغرب يهاجم نظام السيسي "بزعم أنه يعذب شعبه، على الرغم من أنّ عدد النساء الأعضاء في حكومته أكبر من عدد النساء في بعض الحكومات الغربية".


يذكر أن اسرائيل كانت ولازالت الداعم الأول لانقلاب عبد الفتاح السيسي العسكري في 2013، الذي أعلن في كلمة له في الأمم المتحدة منذ عدة أعوام أن مهمته الأساسية هي الحفاظ على أمن المواطن الإسرائيلين جنبا إلى جنب مع الحفاظ على أمن المواطن الإسرائيلي!!