أخبار النافذة

الاخبار / اخبار فلسطين

إصابات بقمع الاحتلال المشاركين في جمعة الوفاء للشهداء بغزة

أصيب عدد من المواطنين بجروح وحالات اختناق، مساء اليوم، في قمع الاحتلال المشاركين في فعاليات الجمعة الـ 72 لمسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار" شرق قطاع غزة.

وأفادت وزارة الصحة في قطاع غزة أن طواقمها الطبية تعاملت مع 75 إصابة جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي فعاليات الجمعة الـ 72 من مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي القطاع.

وأوضحت الصحة، في تصريح مقتضب لها اليوم الجمعة، أن 42 إصابة كانت بالرصاص الحي، والذي أطلقته قوات الاحتلال إلى جانب الغاز المُدمع تجاه المشاركين في فعاليات جمعة الوفاء للشهداء.

ولفتت الوزارة النظر إلى أن من الإصابات 18 طفلًا وسيدتين، بالإضافة لإصابة مسعف وصحفي، وتضرر سيارتي إسعاف جراء اعتداء الاحتلال على المسيرات السلمية شرق قطاع غزة.

وأطلقت قوات الاحتلال النار والقنابل المسيلة للدموع تجاه المواطنين الذين بدؤوا التوافد إلى مخيمات العودة الخمسة شرق القطاع؛ ما أدى إلى وقوع الإصابات.

وذكرت مصادر محلية أن مصور الأناضول علي جاد الله أصيب برصاص مطاط في رأسه خلال تغطيته المسيرة في منطقة ملكة شرق غزة.

ونبّهت إلى أن الصحفي جاد الله، أصيب برصاص الاحتلال رغم ارتدائه الزي المُميز للصحفيين عن المتظاهرين المدنيين، وخلال تغطيته فعاليات مسيرات العودة.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة