أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عالمية

الصحة العالمية تحذر من وصول "كورونا" لوباء عالمي

حذرت منظمة الصحة العالمية من وصول فيروس كورونا المستجد إلى مرحلة "الوباء العالمي"، مطالبة بضرورة بذل الجهود العالمية لاحتواء الفيروس من التفشي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، الاثنين.

في المقابل، تراجع الوباء في الصين الذي بدأ منها الفيروس نهاية كانون الأول/ديسمبر، حيث أصيب 77 ألف شخص منذ ذلك الحين.

وقال مدير المنظمة للصحافيين إن خبراء البعثة المشتركة للمنظمة الذين توجهوا إلى مقاطعات صينية عدة، بينها ووهان بؤرة الفيروس، لاحظوا أن وباء كورونا بلغ في الصين "ذروته قبل أن يستقر بين 23 كانون الثاني/يناير والثاني من شباط/فبراير ويتراجع مذاك".

وأضاف "من شأن ذلك أن يمنح الأمل للبلاد بإمكان احتواء الفيروس"، مشيدا في ذات الوقت بـ"الإجراءات المشددة التي اتخذتها الصين".

وتسارع انتشار الوباء في أمكنة أخرى من العالم الاثنين مع ارتفاع حصيلة الإصابات من كوريا الجنوبية إلى إيران.

وأكد مدير المنظمة أن "علينا التركيز على احتواء (المرض) مع القيام بكل ما نستطيع للاستعداد لوباء محتمل".

وأضاف أن "الزيادة المفاجئة لعدد الحالات في ايطاليا وإيران وكوريا الجنوبية مقلقة للغاية"، منوها إلى أنه "يتوجه الثلاثاء إلى طهران مع خبراء".

وأوضح الطبيب مايكل راين مدير برنامج الحالات الطارئة في المنظمة "علينا أن نفهم دينامية الوباء في إيران. هذا سيتطلب بضعة أيام، سيصل فريق إلى إيران غدا".

وأشار تيدروس إلى أنه من وجهة نظر علمية، فإن البعثة المشتركة التي زارت الصين خلصت أيضا إلى "عدم حصول تغيير كبير في الحمض النووي لفيروس كورونا".

وبالنسبة إلى نسبة الوفيات في الصين فقد بلغت 0,7 في المئة وهي تراوح بين اثنين وأربعة في المئة في ووهان.

ولاحظ الخبراء كذلك أن المصابين الذين لم تظهر عليهم أعراض خطيرة يشفون في غضون أسبوعين، في حين أن المصابين مع أعراض خطيرة يحتاجون إلى ما بين ثلاثة وستة أسابيع للتعافي.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة