أخبار النافذة

الاخبار / اقتصاد

البورصة تخسر 7 مليارات جنيه في ختام التعاملات المسائية

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية لدى إغلاق تعاملات، اليوم الإثنين، بسبب عمليات البيع بغرض جنى الأرباح، التى قامت بها مؤسسات وصناديق استثمار محلية وأجنبية.

جاء ذلك وسط ترقب أنباء إيجابية جديدة تتعلق بالشركات أو الاقتصاد الكلى، بعد سلسلة ارتفاعات قصيرة سجلتها السوق فى النصف الثانى من جلسات الأسبوع الماضى.

وخسر رأس المال السوقى لأسهم الشركات المقيدة نحو 7 مليارات جنيه من قيمته ليغلق عند 779.1 مليار جنيه، بعد تداولات كلية بلغت 885 مليون جنيه، فيما هبط مؤشر البورصة الرئيسى إيجى إكس 30 بنسبة 1.03 فى المائة ليسجل 14123.31 نقطة.

وامتدت التراجعات إلى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجى إكس 70 ليخسر نحو 1.3 في المائة من قيمته لينهى التعاملات عند مستوى 767.70 نقطة، كما تراجع مؤشر إيجى إكس 100 الأوسع نطاقا بنسبة 0.88 فى المائة منهيا التعاملات عند مستوى 1743.70 نقطة.

وقال وسطاء فى البورصة إن التراجعات التى تشهدها الأسهم منذ جلسة الأمس، تعتبر طبيعية بعد الارتفاعات الحادة التى سجلتها الأسهم فى غالبية جلسات الأسبوع الماضى حتى تجاوز مؤشر السوق الرئيسى مستوى 14400 نقطة لأول مرة فى تاريخه.

وأوضح محمد على، محلل أسواق المال، أن المستثمرين خاصة المؤسسات وصناديق الاستثمار تتجه فى الفترة الحالية لتخفيف مراكزها المالية استباقا ربما لعمليات جنى أرباح قد تشهدها السوق الشهر المقبل مع تسوية المراكز المالية للعام واتجاه الصناديق لتسييل أجزاء من محافظها لمواجهة الاستردادت والتوزيعات النقدية المستحقة عليها.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة