أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

استغاثة أسرة المحامي "إسلام أحمد سلامة"

أطلقت أسرة إسلام أحمد سلامة المحامي استغاثة لكل من يهمه الأمر بالتحرك لرفع الظلم الواقع عليه والكشف عن مكان احتجازه القسري للمرة الثانية بعد صدور قرار بإخلاء سبيله.

وذكرت الأسرة أن "إسلام" حصل على قرار بإخلاء سبيله للمرة الثانية يوم 16 يناير 2021 بكفالة قدرها 2000 جنيه وتم سداد الكفالة و الانتهاء من جميع الإجراءات المتعلقة بإخلاء سبيله، إلا أنه تم عرضه على النيابة على ذمة قضية جديده حملت رقم 7869ل2020 إداري زفتى والتي ظل محبوسا على ذمتها منذ 30 نوفمبر 2020 بعد أن تعرض لفترة من الإخفاء القسري بعد صدور قرار بإخلاء سبيله الأول بتدابير احترازية يوم 14 أكتوبر 2020.

وقالت الأسرة إنها فوجئت للمرة الثانية بإخفائه وإنكار وجوده وانقطاع التواصل معه بشكل نهائي رغم أنه يمتهن المحاماة، ودائم الحضور أمام كل جهات القضاء ولديه مكتب ثابت ومعلوم ولم ينقطع عن الوجود فيه، ومشهود له بحسن السمعة والنزاهة والتفاني في عمله.

وناشدت الأسرة الجهات المعنية تنفيذ قرار المحكمة تنفيذا حقيقيا واخلاء سبيله فورا تحقيقا للعدالة و إنفاذا للقانون.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة