أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

لليوم الـ25 على التوالي.. استمرار الإخفاء القسري للدكتور محمود عزت

نددت عدد من المنظامات الحقوقية باستمرار جريمة الإخفاء القسري  بحق الدكتور محمود عزت، القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان، والبالغ من العمر 76 عامًا، وذلك منذ إعلان وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب القبض التعسفي عليه يوم 28 أغسطس، من داخل إحدى الشقق السكنية بالتجمع الخامس، ولم يُستدل على مكان احتجازه حتى الآن.

وأدانت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات استمرار الإخفاء القسري بحق الدكتور محمود عزت، وطالبت بالكشف عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه.

كما أدان الجريمة مركز الشهاب لحقوق الانسان وحمل سلطات الانقلاب مسئولية سلامته، وطالب بالكشف عن مكان احتجازه، والإفراج الفوري عنه وعن جميع المعتقلين والمخفيين قسريا في ظل انتشار وباء كورونا.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة