أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

بالأرقام.. أحكام نهائية بالإعدام الظالم على 65 بريئًا

بعد سلسلة الهزليات التي أصدر فيها قضاء العسكر أحكاما بالإعدام على نخبة من أطهر شباب مصر، وصل عدد المحكوم عليهم نهائيا بالإعدام إلى 65 بريئا، وهو ما قد ينفذ في أي لحظة بعد تأكيد الحكم المسيس عليهم من محكمة النقض في ظل انعدام ظروف التقاضي العادل.

وبعد رحلة طويلة من انتهاكات حقوق الإنسان أو التقاضي الذي يعرفه العالم كله؛ حيث كان اعتقالهم دون سند قانوني، وتعرض معظمهم للاختفاء القسري لفترات متفاوتة أجبروا خلالها على الاعتراف بتهم ليست لهم علاقة بها للتخلص من التعذيب.

كما شهدت المحاكمات غيابا كاملا لحقوق التقاضي العادل.

وجاءت أحكام الإعدام في 11 هزلية هي:

مقتل النائب العام (٩ شباب)

“فضل المولي” (الشيخ فضل المولى)

التخابر مع قطر(٣)

مكتبة الاسكندرية (اثنان)

قتل الحارس (٦ أشخاص)

قتل ابن المستشار (٣ أشخاص)

ستاد بورسعيد (١٠ أشخاص)

مقتل نبيل فراج (٣ أشخاص)

174 عسكرية (اثنان)

مطاي (٦)

كرداسة (٢٠ شخص)

من جانبه قال المحامى والحقوقي أسامة بيومي أنه للمحكوم عليهم بالإعدام بحكم نهائي بات 3 حقوق لوقف التنفيذ وهي: تقديم التماس بإعادة نظر للنائب العام والذي يترتب عليه بمجرد تقديمه وقف التنفيذ فورا بموجب نص المادة ٤٤٨ إجراءات جنائية، ومنازعة تنفيذ دستورية أمام المحكمة الدستورية، ويترتب عليها وقف التنفيذ إذا قُضي فيها بقبولها، بالإضافة إلى رفع دعوى استبدال عقوبة الإعدام لعقوبة المؤبد أمام محكمة مجلس الدولة.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة