أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

إهمال طبي مُتعمد بحق طالب معتقل بسجن الزقازيق العمومي

تواصل قوات أمن الانقلاب بسجن الزقازيق العمومي، الانتهاكات الجسيمة بحق الطالب المعتقل/ محمد أحمد عبد الحميد عنتر، داخل مقر اعتقاله في السجون المصرية.

وبحسب المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان، فقد تم اعتقاله منذ 28 مايو 2015، وظل مختفي قسريًا لمدة داخل مقر الأمن الوطني.

ويعاني من إصابته بزيادة شحنات الكهرباء نتيجة تعرضه للتعذيب أثناء فترة اختفاءه قسريًا، كما يعاني من إصابته بثقب في الأذن ما أدى لتدهور حالته الصحية نتيجة حرمانه من العلاج، وتعنت إدارة السجن في دخول الأدوية.

يذكر أنه محتجز في سجن الزقازيق العمومي، وهو طالب بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة.

وتدين المنظمة الانتهاكات التي تُرتكب بحق المواطنين المصريين المعتقلين داخل السجون المصرية، ويناشد ذويه من خلال المنظمة، الجهات المعنية، بالتدخل، لوقف الانتهاكات بحقه، وتطالب أسرته بتلقيه الرعاية الصحية العاجلة، كما تُحمل أسرته إدارة السجن، ورئيس مصلحة السجون، مسؤولية سلامته.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة