أخبار النافذة

الاخبار / اخبار الثورة

زوجة الرئيس مرسي: والله إني لأرى النصر بعيني

استدركت زوجة الرئيس الشهيد د. محمد مرسي، على منشور على "فيسبوك" ذهب إلى أننا "لم نكن أهل لنصر الله تعالى" أمام ضعف الانقلاب وعدم ثبات الأرض من تحت أرجل الانقلابيين.

وقالت السيدة نجلاء محمود من حسابها "Naglaa Massyal" عن "الانقلاب": "فعلا إنه لم يثبت قط ولكن لماذا لم نكن أهل لنصر الله، ألم نكن من الفئة الضعيفة؟ ألم نكن ممن تاجروا مع الله؟ ألم نكن من الموحدين؟ ألم نقل للباطل قف؟ ألم نقل للظالم أنت ظالم؟ ألم نستعن بالله في كل حياتنا؟ ألم نبتغِ الدار الآخرة؟ إن شاء الله نكون أهلا للنصر وإن تأخر قليلا نحن نتعامل مع الله الرحيم الذي يقبل التوبة ويرحم عباده.

وأضافت "النصر تأخر لأن سلعة الله غالية لابد لها من زمن حتى تنتصر، ندعو الله ليل نهار أن يستعملنا ولا يستبدلنا، وأن يثبتنا ومن الثبات الرضا، والله إني لأرى النصر بعيني وإن بعُد زمانه، بشّروا تؤجروا".

وأردفت "وإن لم نره بأعيننا سنؤجر على هذا أيضًا لأن دائمًا التجارة مع الله تربح، هل عندما ذُبح نبي الله يحيى كان غير أهل للنصر؟ هل عند ما نُشر نبي الله زكريا كان غير أهل لنصر الله؟ اللهم نصرًا وتمكينًا عاجلًا غير آجل، اللهم ارزقنا نعمة البصر والبصيرة".
 

التعليقات / عدد التعليقات (1)

بواسطة: عبد الله علي

صبرا آل مرسي .. إن موعدكم الجنة إن شاء الله. "إنما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب." لقد ضربتم المثل الأعلى بتضحياتكم وصبركم، "إن تكونوا تألمون فإنهم يألمون كما تألمون وترجون من الله ما لا يرجون." لقد صبر سيدنا محمد هو وصحابته على الأذي والتعذيب والقتل أكثر من 13 عاما - وهو أحب خلق الله إلى الله - حتى أتاه نصر الله. اصبروا ونحن معكم بقلوبنا ودعائنا.

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة