أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عالمية

"الصحة العالمية" تصوت لتقديم خدمات إضافية لفلسطين والجولان

صوتت منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، لصالح مشروع قرار بتقديم خدمات إضافية لصالح فلسطين، بالأغلبية المطلقة.

وحمل القرار عنوان: "الأحوال الصحية في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، وفي الجولان السوري المحتل".

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، أن 96 عضوا، صوتوا لصالح القرار، في حين عارضه 11 عضوا، وامتنع 21 عن التصويت، وغابت 56 دولة عن التصويت، من أصل 184 دولة.

وقالت وزيرة الصحة الفلسطينية "مي الكيلة"، في البيان ذاته، إن مشروع القرار تم اقتراحه من قبل فلسطين وعدة دول عربية وإسلامية، بينها الجزائر ومصر وتركيا.

وأضافت أن مشروع القرار يشمل تقديم الدعم للخدمات الصحية الفلسطينية، بوسائل منها برنامج القدرات، ووضع خطط استراتيجية بشأن توظيف الاستثمارات في مجال توفير قدرات محددة للعلاج والتشخيص على الصعيد المحلي.

كما يشمل القرار بكفالة المشتريات المستدامة من اللقاحات والأدوية والمعدات الطبية التي خضعت لاختبار المنظمة المسبق للصلاحية لصالح فلسطين، امتثالا للقانون الإنساني الدولي، ولقواعد المنظمة ومعاييرها.

وذكر البيان، أن القرار يتضمن أن يزود السكان السوريون في الجولان المحتل، بالمساعدة التقنية المتصلة بالصحة، وأن يواصَل تقديم المساعدة التقنية اللازمة من أجل تلبية الاحتياجات الصحية للشعب الفلسطيني، بمن فيهم المعتقلين.

وتابع: كذلك يتضمن القرار تقديم الدعم لتطوير النظام الصحي في فلسطين، بما في ذلك القدس الشرقية، عن طريق التركيز على تنمية الموارد البشرية من أجل إضفاء الطابع المحلي على عملية تقديم الخدمات الصحية، وتقليل عمليات إحالة المرضى إلى الخارج، والحد من التكاليف المترتبة عن ذلك.

من جهته، قال المراقب الدائم لدى الأمم المتحدة وباقي المنظمات الدولية، سفير فلسطين لدى سويسرا إبراهيم خريشة، في كلمته بجمعية الصحة العالمية قبيل التصويت، "نطمح بمساعدة الجميع أن نتوصل إلى حالة الصحة للجميع، إلا أن الذي يعيق تحقيق هذه الحالة في فلسطين هو الاحتلال الإسرائيلي".

وحذر خريشة، بحسب البيان، من أنه "في ظل الضائقة المالية التي تعاني منها فلسطين، من الصعب لاحقا أن نقوم بتوفير هذه التطعيمات لأطفال فلسطين، الأمر الذي سيؤدي إلى كارثة".

وأضاف: "عليكم أن تساعدونا بأن تضغطوا على إسرائيل للإيفاء بالتزاماتها كعضو في المنظمة".

وشدد خريشة، على أن من حق فلسطين أن تصبح عضوا كاملا في منظمة الصحة العالمية.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة