أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

“نساء ضد الانقلاب” تطالب بوقف قتل المعتقلات بالإهمال الطبي في السجون

أدانت حركة “نساء ضد الانقلاب” استمرار جرائم وانتهاكات عصابة الانقلاب بحق سيدات مصر، خاصة المعتقلات منهن، وطالبت المؤسسات الحقوقية بالتحرك لوقف تلك الانتهاكات.

وقالت الحركة، في بيان لها، “تستمر الانتهاكات بحق سيدات مصر، خاصة المعتقلات منهنّ في سجون العسكر بشكل غاية في الخطورة، دون أي مراعاة للحقوق الآدمية التي يجب أن تكفلها الدولة لمواطنيها”، مشيرة إلى معاناة رباب عبد المحسن من الإهمال الطبي داخل سجون الانقلاب، حيث تعاني من سرطان الكبد.

وأضافت “في دعاية إعلانية كاذبة يروج النظام لما يسمى بحملة “100 مليون صحة”، مُدّعيًا كذبًا اهتمامه بصحّة المواطن، لكنْ لكواليس النظام رأيٌ آخر.. فلم يعُد يخفى على ذي عقل أن هذا النظام يتبع سياسات القتل البطيء في مشهد انتقامي مجرم”.

وأشارت الحركة إلى تسبب الانتهاكات بحق نساء مصر في تعدد حالات الموت تحت التعذيب والإهمال الطبي، وحمّلت الحركة سلطات الانقلاب المسئولية عن تدهور الوضع الصحي للسيدة “رباب” داخل محبسها، معتبرة ما تتعرض له بمثابة قتل عمد.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة