أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عالمية

هبوط أبرز عملات الملاذ الآمن مع انحسار "التصعيد العسكري"

هبطت أبرز عملات الملاذ الآمن، وفي مقدمتها الين الياباني، أمام الدولار مع انحسار التصعيد العسكري بين إيران والولايات المتحدة.

وانخفض الين الياباني، لأدنى مستوى في أسبوعين مقابل الدولار، الخميس، مع تراجع الولايات المتحدة وإيران عن شفا صراع شامل، مما حدا بالمستثمرين إلى الإقبال على الأصول عالية المخاطر وإيلاء مزيد من الاهتمام باتفاق التجارة بين الولايات المتحدة والصين.

وارتفع الدولار 0.3 بالمئة إلى 109.48 ين، بعد أن سجل في وقت سابق 109.57 ين، أعلى مستوياته منذ 27 ديسمبر /كانون الأول.

وقال جو مانيمبو، كبير محللي السوق لدى وسترن يونيون لحلول الأعمال في واشنطن، "الأسواق هدأت بفضل انحسار التوترات الأمريكية الإيرانية بعد تصريحات تصالحية من الرئيس ترامب.. انتقال أزمة الشرق الأوسط من الغليان إلى السخونة سمح للعوامل الأساسية الأمريكية القوية بالعودة إلى السطح."

وارتفع مؤشر الدولار 0.2 بالمئة في معاملات منتصف اليوم إلى 97.458.

وظل الفرنك السويسري مرتفعا قليلا أمام الدولار الذي هبط 0.2 بالمئة إلى 0.9721 فرنك.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة