أخبار النافذة

الاخبار / منوعات

7 عادات تلحق ضررًا كبيرًا بالكلى

الكلية عضو مهم لها وظائف عديدة، وتلعب دورا مهما في التخلص من السموم في الجسم، وتوازن مستوى الأملاح في الدم وإنتاج الهرمونات.

وقد يؤدي اتباع نمط حياة غير صحي إلى مشاكل في الكلى، ونقدم لك هنا سبع عادات ضارة:

1- نقص الماء:
المهمة الرئيسة للكلى تتمثل في التخلص من سموم الجسم، فعندما لا نشرب كمية كافية من المياه يوميا تجف الكلى، وينخفض معدل جريان الدم الكلوي، ما يؤدي لتكوين ترسبات سامة بالجسم. لذلك، يمكن أن تتشكل حصاة كلوية.

2- حبس البول:
عندما تحبس كميات كبيرة من البول مدّة طويلة، يمكن أن يسبب ذلك العديد من المضاعفات الصحية، بما في ذلك إبطاء التخلص من النفايات وتراكمها في الكلى.

3- الملح المفرط:
الملح يحتوي على الكثير من الصوديوم، وعندما تفرط في استهلاك هذه المادة وتناول الأطعمة المالحة، قد تواجه الكلى مشكلة في التخلص منها من الجسم، ما يتسبب في ضغط إضافي على هذين العضوين.

4- الكافيين:
على الرغم من أن القهوة لها فوائد كثيرة على الصحة، فإن الاستهلاك المفرط في تناولها وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين قد ينطوي على بعض المخاطر على الكلى. لذلك من الأفضل عدم استهلاك أكثر من ثلاثة أكواب يوميا.

5- مسكنات الألم:
أوردت الكاتبة أنه سواء كان ذلك بسبب الصداع أو غيره من المشاكل الصحية البسيطة التي تسبب الألم، يجب ألا يكون استهلاك المسكن مفرطا ومنتظما، إذ على المدى الطويل يمكن أن يقوض وظائف الكلى، من خلال تعزيز تطور أمراض الكلى المزمنة.

6- البروتينات:
قد يتلف الكلى الاستهلاكُ المفرط للأطعمة الغنية بالبروتين، وخاصة اللحوم الحمراء. وينصح باستهلاك البروتينات باعتدال، مع تفضيل البروتينات النباتية من أجل تجنب أي خطر على الصحة.

7- السكر:
وفقا لدراسة نشرت بمجلة "إيبيدميولوجي" العلمية، يسبب تناول مشروبين محليين بالسكر أو أكثر يوميًّا، فشلا كلويا فضلا عن فشل بالجهاز البولي. كما ثبت أن المشروبات التي تحتوي على الكولا ضارة؛ لأنها تزيد من خطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة