أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عربية

العدوان الصهيوني يتجدد على سوريا.. استهداف مواقع في حماة

أعلنت وسائل إعلام النظام السوري أن الدفاعات الجوية تصدت -فجر اليوم الجمعة- لعدوان صهيوني على أهداف في محيط محافظة حماة دون تحديدها، كما لم تذكر شيئا عن وقوع إصابات أو أضرار.

ونقلت وسائل الإعلام الرسمية عن مصدر عسكري قوله: "حوالي الساعة الرابعة من فجر اليوم شن العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه مدينة طرابلس اللبنانية مستهدفا بعض الأهداف في محيط محافظة حماة".

وأضاف المصدر العسكري أن وسائط الدفاع الجوي تصدت للصواريخ المعادية وأسقطت معظمها، حسب قوله.

ولاحقا أفاد مصدر عسكري لوكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" أن العدوان الصهيوني الجوي أسفر عن استشهاد عائلة من أب وأم وطفلين وجرح أربعة آخرين هم امرأة وطفلان وعجوز بالإضافة إلى تدمير ثلاثة منازل للمواطنين على الطرف الغربي لمدينة حماة.

وهذا العدوان هو الخامس من نوعه منذ بداية عام 2021.

ومنذ سنوات، تشن "إسرائيل" مئات الغارات على مواقع لقوات النظام السوري وقواعد عسكرية لإيران وقوات موالية لها.

وتزعم تل أبيب أنها تريد منع طهران من ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وفي تقرير نادر، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي الشهر الماضي: إنه قصف خلال عام 2020 نحو 50 هدفا في سوريا.

وكان آخر تلك الهجمات سلسلة غارات شنتها طائرات إسرائيلية يوم 13 من الشهر الحالي على مخازن أسلحة ومواقع عسكرية تتمركز فيها قوات إيرانية بمحافظة دير الزور شرقا، ما أسفر عن مقتل 5 عسكريين سوريين و11 مقاتلا بفصائل موالية لإيران، وإصابة العشرات، وفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة