أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عربية

استياء سعودي من "المبالغة" بحملة مقاطعة المنتجات التركية

أبدى مغردون سعوديون استياءهم من "المبالغة" في الحملة شبه الرسمية لمقاطعة المنتجات التركية.

وتداول ناشطون إعلانات لمتاجر ومطاعم شهيرة، تعلن مقاطعة كل ما هو تركي، إذ استبدل مطعم شهير اللحم التركي باليوناني.

فيما قام عازف عود بإحراق آلة موسيقية تركية، داخل منزله، وهو ما أثار سخرية وسخطا واسعا.

وقال ناشطون إن الحملة التي تروج لها حسابات ما يُعرف بـ"الذباب الإلكتروني" بدأت تأخذ منحى حادا وتشيطن أي مؤسسة لا تواكب هذه الحملة.

وبرز من بين التغريدات، نشر حساب "موجز الأخبار" أحد القائمين على الحملة، صورة للمستشار السابق بالديوان الملكي سعود القحطاني، أحد أبرز المتورطين بجريمة اغتيال جمال خاشقجي.

وقال "موجز الأخبار": "اشتقت لك حيل ياغالي عسى الليالي يجيبنك".

وكانت صحيفة "جمهورييت" المعارضة، قالت في تقرير، نهاية الشهر الماضي، إن التوتر في العلاقات السياسية بين أنقرة والرياض أثر على العلاقات الاقتصادية، مشيرة إلى أن السلطات السعودية قررت رسميا منع شراء السلع المصنعة في تركيا، بعد حظر غير رسمي فرضته قبل ذلك.

وقال رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض، عجلان العجلان، في تغريدة: "المقاطعة لكل ما هو تركي، سواء على مستوى الاستيراد أو الاستثمار أو السياحة، هي مسؤولية كل سعودي (التاجر والمستهلك)".

وبرر العجلان دعوته لمقاطعة تركيا بأنها "ردّ على استمرار العداء من الحكومة التركية على القيادة السعودية والمواطنين".

 

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة