أخبار النافذة

الاخبار / اخبار عربية

الحوثي متوعدا الإمارات: عشرات الأهداف في أبو ظبي ودبي تحت أعيننا

المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع (مواقع التواصل)

جدد الحوثيون في اليمن إعلان مسؤوليتهم عن الهجوم على منشآت شركة أرامكو شرقي السعودية، في تحد للرواية التي أعلنتها الرياض -اليوم الأربعاء- وأكدت فيها أن الهجوم انطلق من الشمال وليس الجنوب، وأنه نفذ برعاية إيران.

وعقد الحوثيون مؤتمرا صحفيا فور انتهاء المؤتمر الصحفي الذي عقدته وزارة الدفاع السعودية اليوم وعرضت فيه حطام صواريخ وطائرات مسيرة قالت إنها استخدمت في الهجوم فضلا عن صور وبيانات.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع إن الهجوم نفذ بطائرات مسيرة بعضها سيكشف عنه اليوم لأول مرة، وأوضح أن الطائرات المسيرة الجديدة لها "محركات نفاثة ورؤوس انشطارية تحمل أربع قنابل دقيقة"، كما أشار إلى استخدام طائرات من نوع "قاصف" و"صماد 3" يصل مداها إلى 1700 كلم.

نقاط انطلاق مختلفة

وذكر أن الطائرات المسيرة المهاجمة انطلقت من ثلاث نقاط مختلفة، ورأى أن الهجوم هو خير مثال على ما وصل إليه الحوثيون على مستوى التخطيط والتنفيذ، وأشار إلى أن الهجوم سبقه "رصد استخباراتي دقيق".

وقال المتحدث إنهم حرصوا في العملية على وصول الطائرات إلى أهدافها في وقت واحد، وذكر أنهم استخدموا طائرات للتمويه.

واتهم سريع الولايات المتحدة بنشر صور مزيفة للدمار الذي أصاب منشآت أرامكو، وقال إن ما وقع من دمار في المنشآت المستهدفة أكبر بكثير مما تم عرضه.

وتوعد المتحدث السعودية بقصف المزيد من المنشآت والأهداف الحيوية، كما توعد الإمارات قائلا إن "عملية واحدة فقط ستكلفكم كثيرا".

وتابع "نقول للإمارات إذا أردتم السلامة لأبراجكم الزجاجية فاتركوا اليمن وشأنه"، مشيرا إلى أن لدى الحوثيين عشرات الأهداف ضمن بنك أهداف في الإمارات.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة