أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

ترحيل 74 معتقلا بالزقازيق لسجن جمصة شديد الحراسة

حملت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية داخلية الانقلاب المسئولية عن الانتهاكات والجرائم التى ترتكبها إدارة سجن الزقازيق العمومى بحق المعتقلين ودعت كافة المنظمات الحقوقيه المحلية والدولية لاتخاذ الإجراءات التى من شأنها توثيق هذه الجرائم وفضحها وملاحقة المتورطين فيها على جميع الأصعدة.

وقالت الرابطة عبر صفحتها على فيس بوك، إن أسر المعتقلين تعرضوا أمس الأربعاء للاعتداء وسوء المعاملة من قبل إدارة سجن الزقازيق العمومى أثناء الزيارة لذويهم الذين كشفوا عن تعرضهم لانتهاكات وجرائم متصاعدة، بينها التفتيش المهين وتجريد الزنازين من ممتلكاتهم الشخصية وعزل عدد منهم فى زنازين الانفرادى.

وأضاف الأهالى أنه تم ترحيل 74 معتقلا لسجن جمصة شديد الحراسة، وسجن المنيا وتوزيع المعتقلين على عنابر مختلفة دون أى مبرر واضح لهذه الجرائم والانتهاكات التى لا تسقط بالتقادم.

ومن بين الذين تم ترحيلهم بالأمس "محمد سعد، أحمد الحسيني، حسن الجزار، محمود النقاش، عبدالاله عبد القادر، تامر القماش، صالح سعيد، أحمد سلامة، د.أمجد عبدالعزيز، محمود الغمري، محمد الجندي، محمد السيد، أبويوسف، سلطان أبوسمران".
 
الانتهاكات والجرائم بسجن الزقازيق العمومى وثقتها من قبل العديد من منظمات حقوق الإنسان، وأكدت أن ما يحدث بحق المعتقلين هو عمليات قتل بالبطيء تمارسها إدارة السجن بشكل ممنهج، حيث تنعنت فى دخول الطعام والدواء فى الوقت الذى يفتقر السجن إلى أى معايير لصحة وسلامة الإنسان.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة