أخبار النافذة

الاخبار / اخبار فلسطين

خطيب الأقصى: نصرة الأسرى واجب شرعي


حيّا خطيب الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، الشيخ محمد حسين، الأسرى المضربين عن الطعام من أجل نيل حريتهم وحقوقهم، مؤكدا أن دعم الأسرى واجب شرعي.

وقال الشيخ حسين خلال خطبة الجمعة: إن الأسرى المضربين عن الطعام، يخوضون معركة الحرية والعزة والكرامة.

وأشار إلى أن كرامة أسرانا تتطلب منا دعمهم في كل المجالات والمستويات، وقال: إنهم طليعة هذا الشعب الكريم الذي يرابط في أرض الإسراء والمعراج.

وأكد أن نصرة الأسرى واجب شرعي كما هي واجب وطني وإنساني على كل أبناء الشعب الفلسطيني، والأمتين العربية والإسلامية.

ودعا خطيب الأقصى، خلال الخطبة التي حضرها 40 ألفا، إلى الدفاع عن حقوق الأسرى ونصرتهم والدفاع عنهم وإحقاق حقوقهم حتى يخرجوا جميعا من سجون الظلم والقهر والعدوان.

وقال: إن أسرانا البواسل يحتاجون منا كل الدعم في المستويات كافة، إنهم يستحقون كل ذلك.

وأقيمت الحواجز العسكرية على أبواب المدينة المقدسة، وفي الطرقات وأبواب الأقصى، وشرعت قوات الاحتلال بالتدقيق في هويات المصلين.

وفي سياق آخر، تعرّض الشيخ حسين إلى ما يتعرض له المسجد الأقصى من اعتداءات وانتهاكات، تتم على بصر وسمع العالم.

وندّد بعدوان الجماعات اليهودية المتطرفة وبحماية مباشرة من حكومة الاحتلال على المسجد الأقصى، مؤكدا أنه لن يغير في الواقع شيئا بأن الأقصى للمسلمين وحدهم لا يشاركهم فيه أحد، داعيا للمحافظة على الأقصى وشد الرحال اليه.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة